تصفح: الدراسة عن بعد في مختلف الدول لجميع الدرجات العلمية

مع تطور التكنولوجيا على مدار السنوات الماضية، أدى هذا إلى تطور هيكل الدورات التي يتم تدريسها عن بعد ، تُعد الدورات التي تُدرس عن بعد عبر الانترنت خيار رائع للطلاب الدوليين الذين يريدون الحصول على شهادة من جامعة مُعينة ولكنهم لا يستطيعون السعر والدراسة في بلد آخر، عندها يأتي دور الدراسة عن بعد.


مزايا الدراسة عن بعد :

1- جداول مرنة :

تسمح الدورات التدريبية للدراسة عن بعد بتسجيل الدخول متى كان ذلك مناسبًا لجدولك الزمني، كما أنه يوجد مواعيد نهائية للانتهاء من الواجبات والمهام الأخرى، وهذا الأمر الذي يخلق التوازن بين الحياة العامة والدراسة.


2- التوفر :

تزداد عدد الجامعات التي تقوم بالدراسة عن بعد كل عام ، لذلك يتوفر الكثير من البرامج والدرجات العلمية والتي يمكنك الاختيار من بينها ودراسة البرنامج والدرجة المناسبة لك عبر الانترنت.


3- التكلفة :

دائمًا ما تكون التكلفة للدراسة عن بعد أقل من السفر الدراسة الشخصية في الجامعة المُختارة، كما أنك ستوفر تكاليف السكن والطعام والمصاريف الشخصية الأخرى.


4- سرعة الانتهاء :

دائمًا ما تكون المدة الزمنية للدراسة عن بعد أقل من الدراسية الجامعية في الجامعة، وهذا ما يساعد في اخراجك الى القوى العاملة بشكل أسرع.


عيوب الدراسة عن بعد :

1- التفاعل المحدود بين الطالب والأستاذ :

يكون التفاعل بين الطالب والأستاذ صعب الى حد ما، ويمكن أن تأخذ بضع ساعات لكي تحصل على إجابة لسؤالك، ولكن هذا لا يمنع من تطوير العلاقات والتواصل بين أساتذتك والاستفادة بقدر المستطاع، ولكن بشكل عام أنه أمر اكثر صعوبة من الدراسة في الجامعة نفسها بكل تأكيد.


2- متطلبات التكنولوجيا :

تطلب كل جامعة برامج مُعينة مطلوبة للدراسة عن بعد من خلالها، لذلك يجب أن يكون لديك جهاز كومبيوتر، بالإضافة إلى عدم حدوث مشاكل متكررة في الكومبيوتر أو الانترنت لكي تستطيع استكمال مهامك بشكل مستمر.


3- المساعدات المالية :

إذا كنت تحتاج إلى مساعدة مالية لدفع الرسوم الدراسية فستحتاج إلى إجراء بحث قبل ارسال طلبك، لأن جميع المدارس التي تقوم بالتعليم عن بعد لا تقبل أي شكل من أشكال المساعدة المالية.


اختر الدولة التي تريد الدراسة عن بعد فيها :

ابحث في المقالات التالية عن الدولة التي تريد الدراسة فيها عن بعد، ومن ثم ستجد جميع المعلومات الهامة التي تفيدك عن كيفية التقديم للدراسة عن بعد في هذه الدولة خصوصًا، ثم اختر الجامعة والدورة والمجال المناسبين لك وقم بارسال طلبك للجامعة المعنية وابدأ الدراسة بشكل سليم ومُرتب.