الدراسة في الخارج بعد الثانوية: المميزات والنصائح والشروط وأهم الأسئلة الشائعة

الدراسة في الخارج بعد الثانوية حلم وطموح كبير يراود جميع الطلاب من جميع أنحاء العالم، وبالأخص العالم العربي ، وذلك للكثير من الأسباب أولها أن الدراسة في الخارج تعطي امتيازات تعليمية رائعة. بالاضافة الى المواد وطرق التدريس التي توجد في الخارج.

كما أن الدراسة في الخارج تُحسن من سيرتك الذاتية وبالتالي تجعلك مؤهل للحصول على الوظائف وشغل المناصب مقارنة بغيرك. وذلك لأن الدراسة خارج البلاد تؤثر في شخصيتك ورؤيتك للأمور، وبالتالي تُصبح جدير بالثقة في كيفية الادارة وحل المشاكل بشكل فعال.

الدراسة في الخارج بعد الثانوية
الدراسة في الخارج بعد الثانوية

الدراسة في الخارج بعد الثانوية :

فيما يلي سنقدم جميع المعلومات ذات الصلة بأمر الدراسة في الخارج بعد الثانوية وما هي الشروط الواجب توافرها في أي طالب لكي يستطيع السفر والدراسة في الخارج. وأيضًا بعض الأسئلة الشائعة التي تدور حول الدراسة في الخارج بعد الثانوية، وبعض النصائح للطلاب الدوليين.

مميزات الدراسة في الخارج بعد الثانوية :

لا يُشترط أن تكون حاصل على درجات عالية في الثانوية العامة ، وهذا أهم ما يُميز الدراسة في الخارج بعد الثانوية.

لكن يُشترط أن تكون مُتفوق في الدراسة في الخارج لكي تحصل على تقدير مُرتفع يُؤكد على امكانياتك لشغل أفضل المناصب بعد الانتهاء من الدراسة والعودة لبلدك أو عندما تتقدم لوظيفة في أي مكان في العالم.

كما أن الأولوية في التوظيف دائمًا ما تكون للطلاب الذين درسوا بالخارج.

نصائح لـ الدراسة في الخارج بعد الثانوية :

يوجد بعض الأمور الهامة التي يجب وضعها في الحسبان عندما تقرر الدراسة في الخارج بعد الثانوية. لذلك سنعطيك بعض النصائح الهامة التي تساعدك على أخذ قرار الدراسة في الخارج بشكل صحيح.

  1. يجب أن تقرر المجال الذي تريد دراسته في الخارج.
  2. يجب اختيار الدولة التي تراها مناسبة بالنسبة لك وبالنسبة للمجال الذي تريد دراسته.
  3. ومن ثم قم باختيار الجامعة المناسبة لك، ثم تصفح الموقع الرسمي لها وتعرف عليها بشكل واسع لكي تستطيع تحديد إذا ما كانت هذه هي الجامعة المناسبة للدراسة فيها أم لا.
  4. بعدما قررت كل خطوة سابقة. قم بتجهيز الأوراق والمستندات الخاصة للسفر إلى الخارج ، إذ أن الجامعات في الخارج لا تقبل الطلاب الدوليين إلا بعد تقديم الأوراق الرسمية المُعتمدة من المؤسسات التابعة لبلدك.
  5. قم بزيارة الموقع الرسمي الخاص بالجامعة التي اخترتها لمعرفة كيفية التقديم فيها، وأيضًا لمعرفة مواعيد التقديم والمواعيد النهائية.
  6. حاول دراسة الدولة التي ستذهب إليها والاطلاع على ثقافتها لكي تكون مهيأ للتكيف مع الثقافة الجديدة بشكل أسرع وأفضل وتكوين صداقات فيها.
  7. تعرف على الحالة الاقتصادية للدولة التي ستسافر لها. وأيضًا معرفة أسعار السلع الأساسية والسكن وما إلى ذلك لكي تستطيع من وضع خطة مالية فعالة.
  8. يجب توفير سكن قبل السفر. يمكنك الاتصال بمستشارك التعليمي أو الجامعة التي تتقدم إليها والاستفسار منها عن امكانية استئجار سكن أو شروط الاقامة في السكن الجامعي.
  9. يوجد الكثير من المنح الدراسية في معظم دول العالم، يمكنك الاستفادة من أحدهم والدراسة في الخارج مجانًا.
  10. في حالة التقديم لمنحة دراسية حاول التقديم في أكثر من جهة مختلفة لكي تكون نسبة الحصول على منحة دراسية أكبر.
  11. من أهم الشروط وأولها عندما تتقدم لأي جامعة في أي دولة في الخارج أن تكون متقن للغة الانجليزية، لذلك يجب ان تكون حاصل على شهادة TOEFL أو IELTS وتقديمها كمُستند رسمي عندما تتقدم للجامعة.

تعرف على المنح الدراسية في ماليزيا وشروط القبول وكيفية التقديم.
تعرف على أهم المنح الدراسية في استراليا المُقدمة من الحكومة والجامعات.

شروط الدراسة في الخارج بعد الثانوية :

يوجد بعض الشروط الهامة والواجب توافرها في أي طالب دولي يرغب في الدراسة في الخارج بعد الثانوية. هذه الشروط تقريبًا تتفق فيها جميع الجامعات حول العالم في أي دولة أجنبية، لذلك لا بد من استيفاء هذه الشروط.

  1. يجب تقديم ما يُثبت اتقانك للغة الانجليزية، يمكنك تقديم شهادة TOEFL أو IELTS.
  2. يجب توضيح الغرض من الانضمام للجامعة المُختارة.
  3. تقديم أوراق تُثبت أنك اتممت 12 عامًا من الدراسة، كما يجب ارفاق الشهادات التي حصلت عليها طوال فترة تعليمك السابقة.
  4. يجب تقديم صور شخصية عند تقديم الطلب.

بعد الانتهاء من الخطوات السابقة وتمام التقديم بشكل سليم، يجب البدء في تحضير تأشيرة الدراسة الخاصة بك. لذلك ستحتاج الى بعض المستندات والوثائق الهامة لاستخراج التأشيرة ، وهي:

  1. استمارة القبول الخاصة بالجامعة الأجنبية.
  2. إثبات أن فترة الدراسة تتجاوز الـ 6 أشهر.
  3. إثبات قدرة الطالب المالية على تحمل تكاليف الدراسة والمعيشة، في حالة عدم توفر منحة دراسية.
  4. محاولة التقديم بفترة قبل انتهاء المواعيد الرسمية، وقبل بدء العام الدراسي الجديد في الدولة التي ستسافر للدراسة بها، وكذلك لكي تستطيع استكمال الأوراق والمستندات المطلوبة منك للانتهاء من تأشيرة الدراسة.
  5. بعدما قمت بتجهيز جميع المستندات الرسمية السابقة. قم بالذهاب الى السفارة المعنية وتقديم جميع المستندات السابقة ودفع الرسوم اللازمة ، ثم استخراج التأشيرة الدراسية والتجهيز للسفر.

تعرف على افضل دول العالم في التعليم لعام 2020 وأسس تصنيف هذه الدول.

الأسئلة الشائعة عن الدراسة في الخارج بعد الثانوية :

يوجد الكثير من التساؤلات لدى الطلاب الدوليين حول الدراسة في الخارج بعد الثانوية. بالتأكيد هذا أمر طبيعي ، لأنك تريد الاطمئنان على مستقبلك ، وأيضًا ستغترب من أجل التعليم ومن ثم الحصول على وظيفة تناسب مكانتك.

1- ما هي تكلفة الدراسة في الخارج بعد الثانوية :

يعتمد هذا الأمر على الكثير من المعايير المُختلفة :

أولا يعتمد هذا الأمر على الدولة التي اخترتها للدراسة فيها. على سبيل المثال يوجد فرق كبير بين الدراسة في أمريكا ، والدراسة في ماليزيا. لذلك تجد أول عامل من عوامل تحديد تكلفة الدراسة في الخارج هو الدولة المُختارة.

أيضًا من الأمور التي لها أثر في تكلفة الدراسة في الخارج بعد الثانوية هي الجامعة نفسها. معظم الدول تقوم أغلب الجامعات الخاصة بتحديد الرسوم الدراسة الخاصة بها.

وبالتأكيد يُحدد المجال أيضًا ما إذا كانت ستقل التكلفة أو ستزيد. على سبيل المثال لا يمكن المقارنة بين تكلفة دراسة الطب بدراسة أي مجال آخر ، دائمًا ما ستجد أن دراسة الطب هي الأغلى في معظم الدول.

2- هل يمكن الدراسة والعمل في نفس الوقت :

بالتأكيد تسمح الكثير من الدول بالعمل أثناء الدراسة ، لكي تستطيع توفير الأموال وتحمل نفقات المعيشة الخاصة بك، ولكن يتطلب استخراج جواب عمل من الدولة التي تعيش بها.

3- متى يتم البدء في تقديم الأوراق للدراسة في الخارج :

يُنصح بأن يتم الأمر بشكل مبكر جدًا. يفضل البدء في التقديم قبل عام كامل من بدء العام الدراسي في الدولة التي تريد الدراسة فيها.

تعرف على أكثر 5 سلبيات شائعة للدراسة في الخارج وكيف يمكنك مواجهتها.

الخلاصة :

الدراسة في الخارج بعد الثانوية حلم كبير لأي طالب في العالم ، لكي يحصل على شهادة من جامعة راقية ومُصنفة عالميًا، ويحسن السيرة الذاتية له ويجد وظيفة جيدة بشكل سريع. لذا لا تتردد في قرار الدراسة في الخارج بعد الثانوية ، انه بالفعل سيؤثر كثيرًا في مستقبلك.

اترك تعليق