دراسة الطب بعد البكالوريوس والدول التي تتيح هذا الأمر وأهم اختبارات القبول

لم يستطيع الكثير من الطلاب الالتحاق بالكليات أو الجامعات الطبية بعد الانتهاء من مرحلة الثانوية العامة، ولهذا قرروا الالتحاق بكلية أخرى مناسبة لهم. ولكن يصر الكثير من هؤلاء الطلاب الى الآن في الالتحاق بكلية الطب. دعونا نقول لكم أن الحلم حقيقة ويمكنك بالفعل الآن دراسة الطب بعد البكالوريوس. لذلك نحن نقدم اليك هذا المقال اليوم الذي سنتعرف فيه على جميع التفاصيل والدول التي تسمح بدراسة الطب بعد البكالوريوس وما هي الشروط العامة لذلك.

دراسة الطب بعد البكالوريوس
دراسة الطب بعد البكالوريوس

برامج البكالوريوس التي تساعدك بشكل كبير على القبول في كليات الطب :

في العديد من الدول حول العالم، تُعتبر درجة الطب هي درجة مهنية. بمعنى أنه يمكنك الالتحاق بها بعد المرحلة الثانوية أو بعد الانتهاء من البكالوريوس والتخرج من الجامعة. ولكن ينبغي أولاً استيفاء الشروط اللازمة التي تثبت تأهلك للتخصص في دراسة الطب.

صحيح أن الاختبارات هي معيار القبول الأساسي لكليات الطب في الخارج. سواء كنت حاصل على شهادة الثانوية العامة فقط، أو كنت حاصل على شهادة البكالوريوس، إلا أن هناك العديد من برامج البكالوريوس التي تثبت أنك مؤهل للالتحاق بكلية الطب. حيث تتعلق هذه المجالات بشكل أو بآخر بالرعاية الطبية والصحة والعلاج.

دعونا نتعرف على ما هي أهم برامج البكالوريوس التي تفضلها كليات الطب وتجعلها لها أولوية في القبول عن البرامج الأخرى.

1- بكالوريوس في علم الأحياء :

يعتبر علم الأحياء هو أكثر المجالات ارتباطًا بدراسة الطب. حيث أن هذا العلم يركز بشكل أساسي على دراسة وفهم كيفية تفاعل أنظمة الحياة. كما أنها تعد دراسة أساسية لكل الأطباء. لذلك فان حصولك على بكالوريوس في علم الأحياء سيساعدك بكل تأكيد في القبول في كلية الطب.

تعرف على دراسة الطب في الخارج: شروط القبول، المستندات المطلوبة، وأفضل الجامعات.

2- بكالوريوس في علم الكيمياء :

أيضًا واحدة من أهم برامج البكالوريوس الذي تفضله كليات الطب هو علم الكيمياء. حيث يوجد تشابة كبير بينه وبين علم الأحياء. حيث يساعد علم الكيمياء في فهم خصائص وتراكيب المواد المختلفة لذلك، بالنظر إلى أن أي جزء من جسم الإنسان يحتوي على شكل من أشكال الأسس والمكونات الكيميائية.

كما يساعد علم الكيمياء أيضًا على رؤية لكيفية تفاعل الأدوية مع الجسم البشري وكيف تؤثر تغيرات درجة الحرارة على الكائنات الحية وما الى ذلك.

3- بكالوريوس في الصحة العامة :

يركز تخصص الصحة العامة على العلوم الاجتماعية أكثر من كونه تخصصاً للعلوم الطبية. ذلك أنه يهتم بدراسة الظروف الصحية في المجتمعات الأوسع. ويستلزم فهم كيفية تأثير الظروف الاجتماعية على صحتنا وأجسادنا وحياتنا. من خلال دراسة تأثير العادات الغذائية وانعكاسها على متوسط العمر المتوقع، ودراسة المنظمات المشاركة في تنظيم الطب، والأمراض المستمرة التي يجب السيطرة عليها حول العالم.

وبالتالي سيكون الفهم الجيد لكيفية تأثير هذه الأشياء على صحة المجتمع أو الأسرة أمراً ذا قيمة كبيرة إذا كنت تخطط للالتحاق بكلية الطب.

تعرف على تخصص الصحة العامة وما الذي يقوم به أخصائي الصحة العامة وما هي مجالات الدراسة.

الدول التي توفر دراسة الطب بعد البكالوريوس :

يوجد العديد من الدول التي تسمح بعض الجامعات فيها باستكمال دراسة الطب بعد البكالوريوس، ولكن بشروط محددة، اليك هذه الدول :

1- السعودية :

تقدم جامعة الملك سعود في كلًا من مدينتي الرياض وجدة فرصًا لـ دراسة الطب بعد البكالوريوس في احدى الكليات التالية :

  • الصيدلة.
  • العلوم الطبية التطبيقية.
  • العلوم.

ولكن بشروط محددة، وهي كما يلي :

  • ألا تزيد مدة التخرج من الجامعة عن 5 سنوات.
  • كما يجب ألا يقل معدل الطالب المتقدم في الجامعة عن جيد.

ملاحظة هامة : هذا الأمر متوفر للطلاب السعوديين فقط.

تعرف على دراسة الطب في السعودية : شروط القبول ومتطلبات الأهلية ، كافة التكاليف وأفضل الجامعات.
اقرأ أيضًا : دراسة الطب البديل في السعودية من خلال المركز الوطني للطب البديل والتكميلي.

2- أمريكا :

تعتبر دراسة الطب بعد البكالوريوس هي الطريقة الوحيدة لدراسة الطب في أمريكا، حيث لا يمكن لأي طالب الالتحاق بكلية الطب الا بعد الانتهاء من دراسة البكالوريوس أولًا. كما وضعت هذه كليات وجامعات الطب في أمريكا شروطًا محددة للالتحاق بها، وهي كما يلي :

  • يجب أن يكون المتقدم حاصلًا على بكالوريوس في الأحياء أو الكيمياء أو الكيمياء العضوية.
  • كما يجب اجتياز اختبار MCAT (هو امتحان في المهارات التفكير النقدي والمهارات الفيزيائية والعلوم البيولوجية والأسس النفسية والاجتماعية).

تعرف على دراسة الطب في امريكا: التكاليف ، الجامعات ، ومتطلبات وشروط القبول الجامعي.
اقرأ أيضًا : منح لدراسة الطب في امريكا: تعرف على 1,507 منحة طبية في أمريكا.

3- كندا :

مثل أمريكا، يجب اجتياز اختبار MCAT أولًا، بالإضافة الى اجادة اللغة الإنجليزية. يمكنك تقديم شهادة TOEFL أو IELTS.

تتراوح مدة الدراسة في كندا من ثلاثة إلى أربع سنوات بحسب نظام الجامعات، ويتم إضافة سنة تحضيرية للطلاب الذين لا يملكون شهادة بكالوريوس في تخصصات شبيهة.

تعرف على دراسة الطب في كندا: كيفية التقديم ، المتطلبات ، وكافة التكاليف الدراسية.

4- الفلبين :

توفر أيضًا الفلبين دراسة الطب بعد البكالوريوس. يوجد في الفلبين 50 جامعة طبية يمكنك الدراسة في أي واحدة منهم بعد حصولك على درجة البكالوريوس في أي تخصص (لا يشترط في مجالات شبيهة). ولكن هناك بعض الشروط الأخرى التي يجب تحقيقها مثل :

اجتياز امتحانها الطبي الوطني NMAT والذي يقام في أميركا وفي عدة مدن فلبينية (هو عبارة عن جزئيين الجزء الأول يقيس المهارات الذهنية والعقلية، أما الجزء الثاني فهو امتحان في بعض المواد الأكاديمية كالفيزياء وعلم الأحياء والعلوم الاجتماعية مثل علم النفس وعلم الاجتماع).

توقع أن تدفع في مختلف جامعات الفلبين الطبية في جميع سنوات الدراسة ما بين 15,000 – 23,000 بيزو فلبيني.

5- المملكة المتحدة :

يوجد طريقتين لدراسة الطب في بريطانيا، وهما كما يلي :

  • الأولى : بعد التخرج من الثانوية العامة والالتحاق بكلية الطب مثل أي دولة أخرى.
  • الثانية : تكون بعد الانتهاء من مرحلة البكالوريوس والالتحاق بكلية شبيهة لكلية الطب وتتراوح مدة الدراسة فيها بين 4 – 5 سنوات.

الاختبارات اللازم اجتيازها للالتحاق بالكليات الشبيهة بكليات الطب في بريطانيا :

  • اختبار UKCAT : (هو امتحان لمدة ساعتين على الكمبيوتر مقسمة على خمسة اختبارات التي تقيس القدرات الذهنية والعلمية).
  • اختبار BMAT : (هو امتحان قبول لكلية الطب وطب الأسنان والكليات الطبية الحيوية وهو صالح لمدة سنة واحدة فقط).
  • كما يجب اجتياز اختبار IELTS بدرجة لا تقل عن 6.0 ، ويوجد بعض الجامعات التي تتغاضى عن هذا الشروط، ولكن بشرط أن يكون الطالب بدراسة صفوف اللغة الإنجليزية في الجامعة.

تعرف على دراسة الطب في بريطانيا وأشهر اختبارات القبول.
اقرأ أيضًا : منح لدراسة الطب في بريطانيا: تعرف على أهم هذه المنح وتقدم إليها.

يمكنك الآن اختيار الدولة التي تناسبك لاستكمال دراسة الطب فيها بعد البكالوريوس وتحقيق حلمك. وفي النهاية آمل أن يكون هذا المقال قد نال اعجاب الجميع.

اترك تعليق